قائد تفرح لموته جميع أوروبا


الحاجب المنصور التاريخ يتحدث عنه ..

حين مات القائد الحاجب المنصور فرح بخبر موته كل أوروبا و بلاد الفرنج، حتى جاء القائد الفونسو إلى قبره و نصب على قبره خيمة كبيرة و فيها سرير من الذهب و نام عليه يملئه نشوة موت قائد الجيوش الإسلامية في الأندلس و هو تحت التراب !

قال الفونسو: أما تروني اليوم قد ملكت بلاد المسلمين و العرب .. و جلست على قبر أكبر قادتهم ؟!
فقال أحد الموجودين: والله لو تنفس صاحب هذا القبر لما ترك فينا واحد على قيد الحياة ولا استقر بنا قرار !

فغضب الفونسو وقام بسحب سيفه على المتحدث حتى مسكت زوجته ذراعه وقالت :
صدق المتحدث أيفخر مثلنا بالنوم فوق قبره ؟! إن هذا ليزيده شرف، حتى بموته لا نستطيع هزيمته .. والتاريخ يسجل انتصار له وهو ميت .. قبحاً بما نصعنا وهنيئاً له النوم حت عرش الملوك !!

2٬262 views
الكاتب:
Avatar photo