آل كوبر و المنزل المرعب

آل كوبر انتقلوا للسكن في منزل جديد ، في الحقيقة المنزل لم يكن جديد بالمعنى الحرفي للكلمة ، كان عمره يناهز الخمسين عاما ، لكن تم ترميمه جيدا ، ربما لإخفاء بعض التفاصيل والأمور التي لم يرد البائع أن يعرفها المشترون الجدد عن التاريخ الأسود للمنزل ، بالأخص تلك الجرائم الرهيبة التي وقعت داخله على مدى عشرات السنين ، آخرها مقتل المالك السابق في ظروف غامضة . على العموم .. آل كوبر انتقلوا للسكن بالمنزل الجديد وهم في قمة السعادة ، ولتسجيل وتوثيق تلك المناسبة السعيدة التقطوا صورة تذكارية للسيدة كوبر وشقيقة زوجها وهما تجلسان في غرفة الجلوسبرفقة أطفالهما . وبعد عدة أيام أستلم آل كوبر الصورة من أستوديو التحميض … كم كانت دهشتهم كبيرة … وكم كان رعبهم شديدا حين نظروا إلى الصورة للمرة الأولى ، فمن سقف غرفة الجلوس حيث التقطت الصورة كان هناك جسم غريب لرجل مجهول الهوية يتدلى رأسا على عقب وملامح وجهه غير واضحة . آل كوبر قاموا بعرض هذه الصورة المخيفة على جارهم العجوز وسألوه عن تاريخ المنزل ، فأعترف الرجل لهم بأن المنزل مسكون وشهد وقوع الكثير من الحوادث الغامضة والمأساوية . آل كوبر غادروا المنزل على عجل في اليوم التالي ، وبقي المنزل مهجورا لسنوات طويلة حتى التهمته النيران وضاعت آثاره تماما .. كل ما تبقى منه ومن قصته المخيفة هي تلك الصورة المحيرة .

3٬038 views
الكاتب:
Avatar photo